صوت الشعب العربي

مراحل تكوين الجنين.. ملخص كامل لجميع المراحل؟

0 137

مراحل تكوين الجنين.. تبتدئ بالبويضة المُخصبة (الملقحة). تتطوَّر البويضة إلى الكيسة الأُريمية blastocyst، ثمَّ المُضغة embryo، ثم الجنين fetus! حيث يكتمل نمو اليدين والقدمين والأصابع وتبدأ الأظافر والبصمات بالتكون، وتتشكل الأذن الخارجية! ويصبح الجنين قادراً على فتح وإغلاق قبضتيه وفمه.   أضغط للمذيد حول موضوعات الحمل 

إذاً عادة ما تتساءل كل أم عن مراحل التي يمر بها تكوين جنينها، فتكوين الجنين يتم بعد عملية تلقيح البويضة حيث تبدأ عملية التكوين بدءًا من الشهرالأول حتى الشهر التاسع من حدوث الحملوذلك بعد نجاح البويضة بتلقيحها من السائل المنوي .. وهنا تبدأ البويضة الملقحة بأن تنقسم بشكل أسرع إلى عدة خلايا وذلك لكي تلتصق بجدار الرحم وتنجح عملية انغراس البويضة المخصبة.

ما هو شكل الجنين في الشهر الاول؟

تعد المشيمة هي المصدر الأول للجنين في الشهر الأول ونعرف من خلالها مراحل تكوين الجنين، فهي الغذاء الذي يعتمد عليه الجنين طوال فترة الحمل حتى الولادة. وفي خلال الأسابيع الأولى من الحمل، تبدأ ملامح  وجه الجنين في التشكل وذلك بوجود هالات سوداء كبيرة للعينيين، ثم تنمو عنده منطقة الفم والفك السفلي والحلق، وتتشكل خلايا الدم، التي من خلالها تبدأ الدورة الدموية في الاشتغال، ثم يظهر النبض لقلب الجنين ويظهر للطبيب هذا النبض عن طريق الكشف بالسونار، وينبض قلب الجنين تقريبًا 65 مرة في الدقيقة بنهاية الأسبوع الرابع.

ويتشكل من وراء نمو البويضة المخصبة كيس ماء في غاية التحكم  حولها، هذا الكيس يمتلئ تدريجيا بالسوائل. وهو ما يُسمى بالكيس الأمنيوسي، الذي يساعد في تبطين الجنين ويحميه.

وخلال هذا الوقت من مراحل تكوين الجنين، لم يتطور الجنين فقط بل تتطور معه المشيمة أيضا؛ التي هي عبارة عن عضو دائري مسطح، تتلخص وظيفتها في أنها تعمل على نقل العناصر الغذائية من الأم إلى الجنين وتقوم بنقل الفضلات من الجنين. لذلك فهي مصدر غذاء آمن للجنين طوال فترة الحمل.

وفي نهاية الشهر الأول، ووفقاً ب مراحل تكوين الجنين. يكون طول الجنين نحو ربع بوصة؛ أصغر من حبة الأرز. (البوصة تساوي 2.54 سنتيمتر).

ماذا يحدث في الأسبوع الثالث من الحمل من مراحل تكوين الجنين؟

تلتقي البويضة مع الحيوانات المنوية في الأسبوعين الأول والثاني، وفي الأسبوع الثالث، ثم تنقسم البويضة المخصبة من الحيوان المنوي إلى  عدة خلايا داخل قناة فالوب، ثم بعد ذلك تلتصق بجدار الرحم، وتسمى تلك العملية بـ”الإنغراس”، التي يصاحبها بعض الأعراض البسيطة، مثل الشعور بالتعب والإعياء والصداع والذهاب للتبول بشكل متكرر.

والأسبوع الثالث من الحمل، قد لا تستطيع الموجات فوق الصوتية  وهو ما يُسمى ب”السونار” الكشف عن الجنين، لأن البويضة المخصبة في ذلك الوقت تكون أصغر من حبة الملح وتتحرك داخل قناة فالوب، لكن قد يتمكن الطبيب في خلال الأسبوع الرابع من حدوث الحمل، من رؤية بطانة الرحم بأنها تزداد سمكًا، وهذه علامة على وجود الحمل.

ما هي علامات ثبوت الحمل ؟ مراحل تكوين الجنين

هناك عدة علامات للحمل منها:-

  • تغير في الحالة المزاجية: فنتيجة تغير مستوى الهرمونات التي تحدث في جسد الحامل، يحدث من وراءها تغير في حالتها المزاجية فتارة تكون منفعلة وتارة تكون هادئة.
  • الشعور الانتفاخ: حيث تشعر الحامل بالانتفاخ في منطقة البطن والشعور المتكرر بخروج بعض الغازات المتكررة بشكل مستمر.
  • نزول بعض نقط الدم: التي تحدث نتيجة عملية الإنغراس، فحينما يتم تخصيب البويضة من الحيوان المنوي يحدث من وراءه نزول بعض الدم الذي يختلف عن دم الدورة الشهرية، لأنه عبارة عن نقط بسيطة لا تحدث بشكل متدفق مثل دم الحيض.
  • الشعور بالتقلصات مؤلمة: تشعر المرأة بحدوث تشنجات أو تقلصات في أسفل البطن مع وجود بعض الآلام في الظهر.
  • الشعور بالإمساك: تشعر الحامل في بداية حملها بالإمساك المتكرر الناتج عن تغير هرموناتها.
  • النفور من بعض الأطعمة: قد تتغير شهية الحامل فترغب في أطعمة لم تكن تتناولها من قبل والعكس قد تنفر من أطعمة كانت تعتاد على تناولها.

ما  الذي يجب تجنبه أثناء الحمل في الشهر الأول؟

هناك بعض الأمور التي يجب على الحامل الحذر منها في بداية الحمل منها خلال مراحل تكوين الجنين :-

  • تناول الاطعمة غير الصحية التي قد تُباع في الشوارع مع الباعة الجائلين أو في مطاعم ليست بجودة عالية.
  • التعرض لحرارة الشمس الملتهبة
  • الاكثار من الكافيين مثل الشاي والقهوة والإكثار من تناول المشروبات الغازية
  • تنظيف فضلات الحيوانات الاليفة مثل القطط أو الكلاب، فقد تصاحب الحامل بعدوى منهما
  • الافراط في تناول الطعام حتى لا يؤدي إلى حدوث مغص أو تقيؤ.
  • التعرض للمواد الكيميائية الضارة
  • القيام بمجهود شاق لأنه يتسبب في فقدان الجنين
  • التعرض للاشعة السينية التي تعمل على تشوه الجنين

هل يجوز النوم على البطن في الشهر الاول من الحمل؟

يعد النوم على البطن في الشهر الاول مريحًا وآمن إلى حد ما، وذلك إذا كانت الحامل تعتاد هذه الوضعية من النوم، لكن هذه الوضعية ليست الحالة الصحية المثالية لنوم الحامل، وفي نفس الوقت لا داعي للقلق أو الخوف منها، لأن نوم الحامل على بطنها في الشهور الاولى لا يتسبب لها في حدوث أية مشاكل صحية سواء لها أو لجنينها.

لكن بعد الشهور الثلاثة الأولى يصبح النوم على البطن للحامل من الأمور المعقدة وذلك لعدة أسباب أهمها خلال مراحل تكوين الجنين :

  • شعور الحامل بعدم الراحة في نومها نتيجة زيادة كبر حجم الرحم وبالتالي تشعر بثقل في منطقة البطن.
  • ينتج من وراء هذة الوضعية الشعور بالدوخة أو الدوار في حالة النوم على البطن لفترة طويلة فور استيقاظها من السرير.

– تزداد آلام الظهر والرقبة والعمود الفقري.

– الشعور بحرقان شديد في المعدة خاصة إذا كانت الحامل تعاني مسبقًا من حموضة المعدة أو ارتجاع المريء.

– الشعور بآلام وثقل في الثديين نتيجة الضغط عليهما بهذه الوضعية.

كيف يكون شكل الجنين في بداية الشهر الثاني؟

في ضوء مراحل تكوين الجنين قد يكون الطفل في الشهر الثاني قادرًا على تحريك يديه ورجليه. فيبدأ تكوين الأنف، والعينين، والأذنين، والذقن والخدين. وخلال فحص الموجات فوق الصوتية وهو كشف السونار، يستطيع الطبيب سماع نبض قلب الجنين، وهي علامة واضحة ومؤكدة على تطور الطفل.

تلاحظ الأم في الأسبوع الأول من الشهر الثاني للحمل، أنها حامل وهي الفترة التي يمكن فيها قياس حجم الطفل ومتابعة مراحل تكوين الجنين حيث يكون تقريباً حجمه كحجم بذرة التفاح أي ما يعادل 3.3 ملم.

كما أنه من المتوقع أن تكتسب الأم ما يعادل نصف كيلوجرام من الوزن، ولكن من الممكن أيضًا أن تقل رغبتها في تناول الطعامل نتيجة شعورها بالتقيؤ والغثيان، وبالتالي يمكن أن تفقد نصف كيلوجرام من وزنها، ولكن في كلا الحالتين يعتبر ذلك طبيعيًا حيث أن طبيعة كل حمل تختلف من امرأة لأخرى.

تشمل تطورات الجنين في الأسبوع الخامس من الحمل ما يلي:

  • تبدأ الأعضاء الرئيسية في التكون مثل القلب، والمعدة، والكبد، والكلى.
  • ويبدأ ايضًا الجهاز الهضمي، والجهاز العصبي في التكون لدى الجنين.

كيف يكون الجنين في الاسبوع الاول؟

تبدأ البويضة المخصبة في خلال الأسبوع الأول من الحمل انقسامها الخلوي الذي يحدث بعد مرور 12 إلى 20 ساعة. وتبدأ في الإنطلاق، أي تترك قناة فالوب وتستعد للتلقيح ولعملية الإخصاب ثم تتحرك نحو جدار الرحم. وفي اليوم السابع، تلتصق البويضة بالفعل داخل جدار الرحم.  ومن ثم يبلغ طول الجنين المستقبلي أقل من 0.1 ملليمتر عند قياسه على جدار الرحم.

وهذه الفترة من الحمل وخلال مراحل تكوين الجنين  ، تأخذ البويضة مكانها في جدار الرحم، ثم تتطور أكثر فأكثر من خلال المشيمة التي تعمل على تغذية الجنين وبالتالي تساعده في عملية النمو.

 أقرأ المزي:- 

متى يحدث الحمل؟

اختبار الحمل.. كيف يمكن عمله والتحليلات المطلوبة؟

أعراض تسمم الحمل.. وكيفية تجنبة؟

علامات الحمل! متى تبدا اعراض الحمل المبكرة؟

علامات الحمل! متى تبدا اعراض الحمل المبكرة؟

أعراض الحمل.. ماذا يحدث للزوجة؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.